إلغاء الدوري المصري , أزمة كبرى يعيشها 13 محترف تونسي في البطولة المصرية

تشهد الساحة الرياضية المصرية جدلا واسعا بشأن إمكانية استئناف المسابقات المحلية خلال الموسم الحالي، في ظل ضغط المباريات.

وانتهى الموسم الماضي من الدوري المصري  في أكتوبر 2020، بعدما تأجلت المسابقة لعدة أشهر بسبب انتشار فيروس كورونا، قبل أن تنتهي بطولة كأس مصر في ديسمبر وهو الشهر نفسه الذي شهد انطلاق الموسم الجديد.

وقبل انطلاق الموسم، لجأ الاتحاد المصري لكرة القدم إلى الاجتماع مع الأندية، لعرض كافة التصورات عن الموسم، مع التأكيد أنه سيكون طويلا وشاقا بسبب ضغط المباريات، والأجندة الدولية للمنتخب، وإقامة الأولمبياد في الصيف المقبل.

هل يتم إلغاء الدوري؟

وفي 11 مارس دعا الاتحاد المصري لكرة القدم أندية الدوري الممتاز إلى عقد اجتماع، من أجل مناقشة سبل استمرار المسابقة في ظل ضغط المباريات خلال الفترة الأخيرة.

وقال الاتحاد المصري في بيان نشره عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إن الهدف من الاجتماع هو مناقشة كيفية استكمال الموسم الحالي، في ظل ضغط المباريات، لا سيما على الأندية التي تشارك في البطولات الأفريقية.

وأوضح الاتحاد أن الحل الوحيد لاستكمال الدوري وعدم استمراره لما بعد سبتمبر المقبل، هو لعب مباراة كل 3 أيام، أو استئناف الدوري بدون اللاعبين الدوليين خلال فترة التوقف الدولي بسبب دورة الألعاب الأولمبية في الصيف المقبل

وبالفعل، اجتمعت الأندية في مقر الاتحاد المصري لكرة القدم، بدون حضور الزمالك متصدر جدول الترتيب، واستقرت على استكمال المسابقة بجدول مضغوط، وهو ما كشف عنه الاتحاد في بيان رسمي.

جميع تلك الخطوات شكلت بعض المخاوف من إمكانية إلغاء الدوري المصري في الموسم الحالي، لا سيما في ظل ضغط الأجندة الدولية بشكل كبير خلال الفترة المقبلة.

حل غير تقليدي

وكشف الإعلامي أحمد شوبير، عبر قناة “أون تايم سبورتس” عن حل غير تقليدي يدرس الاتحاد المصري لكرة القدم تطبيقه في الفترة المقبلة من أجل استكمال الموسم الحالي من الدوري

وأشار شوبير عبر قناة “أون تايم سبورتس” أن الاتحاد يدرس إقامة جميع مباريات الجولة في يوم واحد على أن يستمر اللعب بتلك الطريقة كل 3 أيام

error: المحتوى ملكية فكرية